in

الوكيل العام يكشف تفاصيل سجن الفقيه الببدوفيلي الذي إغتصب عدد كبير من الفتيات وافتضاض بكارتهن داخل مسجد

أعلن الوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف بطنجة، عن فتح تحقيق في حق إمام متهم بهتك عرض قاصرات كن يدرسن عنه، فيما قرر قاضي التحقيق إيداعه السجن المحلي.

وأوضح بلاغ للوكيل العام، أن قراره جاء على إثر تقديم شكايتين بشأن تعرض ست قاصرات لهتك العرض، واستنادا إلى الأبحاث والتحريات المنجزة من طرف المركز القضائي للدرك الملكي بطنجة تم تقديم المشتبه فيه أمام هذه النيابة العامة بتاريخ 19شتنبر 2020.

وأكد البلاغ أنه تقرر تقديم مطالبة بإجراء تحقيق للإشتباه في ارتكابه جناية هتك عرض قاصرات دون سن 18 سنة بالعنف وهتك عرض قاصرات دون سن 18 سنة نتج عنه افتضاض من طرف موظف ديني طبقا للفصول 485 فقرة 2 و487 و488 من القانون الجنائي كما قرر قاضي التحقيق بهذه المحكمة إيداعه بالسجن المحلي طنجة 1 .

وكانت ساكنة قرية “الزميج”، بنواحي طنجة، قد فجرت أول أمس الخميس، فضيحة من العيار الثقيل، بعد اتهام فقيه كان يدرس بناتهن القرآن بالاعتداء عليهن جنسيا داخل مسجد.

وبحسب رواية قاصرات فإن الفقيه، كان يتبعهن إلى مرحاض المسجد، ليقوم بعد ذلك بالإعتداء عليهن جنسيا، وفي حالة رفضهن تلبية نزواته، يقوم بضربهن.

وفي السياق ذاته، أوضحت والدة إحدى الضحايا، أنها لم تكن تعتقد أن يصل الأمر بفقيه إلى الإعتداء على ابنتها جنسيا.وقالت الأم إن طفلتها حكت لها باستغراب كيف كان الفقيه يقبلها داخل المسجد، رغم أنه لا يمت لها بأي صلة قرابة.

واسترسلت الأم في حديثها، أن الساكنة لم يصدقوها في البداية، إذ اتهموها بالكذب على الفقيه، قبل أن تكتشف إحدى الجارات من ابنتها القاصر تعرضها للتحرش، حيث ظهرت حالات أخرى مماثلة تعرضت لنفس الأمر.

وكانت مصالح الدرك قد اعتقلت مساء أمس الخميس، الفقيه المسمى “ع.ب” البالغ من العمر 43 عاما، متزوج وأب لثلاثة أطفال، بعدما وضع عدد من الساكنة شكايات لدى الدرك الملكي، تتهمه بالتحرش ببناتهن.

Written by Kawaliss Rif

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إنفجار كبير وسط الدار البيضاء يثير الرعب

وفاة مستخدم داخل معمل إعادة تدوير البلاستيك بجماعة بني بويفرور ضواحي الناظور