in ,

الناظور : ضحايا أبرشان يمنون النفس لإعتقاله …!

بعد 14 سنة من التقاضي في ملف عمر طويلا، قضت غرفة الجنايات المالية بمحكمة الاستئناف بفاس يوم الثلاثاء 15 ماي 2018 بتأييد الحكم الابتدائي ، القاضي بإدانة العمري مصطفى برلماني دائرة الراشيدية عن حزب الأحرار بسنة سجنا موقوف التنفيذ. في وقت يمني فيه النفس العشرات من الاشخاص في إقليم الناظور ، أن يدان فيه محمد أبرشان ، المعروضة قضاياه امام نفس المحكمة ، ومنذ سنوات خلت … وبتهم ثقيلة جدا تتعلق بالنصب والاحتيال والتزوير … والاعتداء على ممتلكات الغير … وتعود فصول أغلب هذه القضايا إلى بداية ستة 2000 ، حيث رفع العديد من ضحايا أبرشان من أصحاب الأراضي في منطقة بويافار دعاوي قضائية ضده أمام محكمة جرائم الأموال بفاس ..بعد تورطه في مجموعة من الخروقات لما كان رئيسا لجماعة إعزانن … والتي توارث تدبير شؤونها إبنيه إلى غاية الآن …! ومعلوم أن الكاتب الأول للإتحاد الاشتراكي ( لشكر ) هو من يقوم بالتغطية على جميع ملفات الفساد والقضايا التي يتابع فيها أبرشان أمام المحاكم ! وكان له الفضل في إطلاق سراحه بعد أن أعتقل مؤخرا في منطقة بويافار .. وتم نقله إلى فاس بواسطة مروحية للدرك الملكي …! مراسلة : ياسين بنيحيى

Written by kawalissRif

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Loading…

0

في ظل التنكيل المخزني ، ريفيو العالم ينقذون ميزان الأداءات في المغرب ….

الدريوش : الصلح بين البوكيلي وأوشن !