الناشط مرتضى إعمراشا يوصي أمام المحكمة بالتبرع بأعضائه بعد وفاته.

إلتمس الناشط مرتضى إعمراشا، المعتقل على خلفية حراك الريف، في طلبٍ تقدم به للمحكمة من أجل التبرع بأعضائه الحيوية والأنسجة بعد وفاته. 

وقال مرتضى المدان بـخمس سنوات سجنا بتهمة “الإشادة بتنظيم إرهابي”، أنه يضع أعضاءَه بعد وفاته أمام المرضى المغاربة للاستفادة منها كما يضعها رهن إشارة مراكز البحث العلمي. 

وحسب المصادر ذاتها، فإن مرتضى أبدى أسفه من عدم فتح باب التبرع بالدم أمام السجناء، حيث كان يريد التبرع بالدم لكن الإدارة أخبرته أنه غير ممكن. 

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الأحد 7 فبراير 2021 - 10:29 17
السبت 6 فبراير 2021 - 23:49 3
السبت 6 فبراير 2021 - 19:59 5