in

الملك يأمر لفتيت بفتح تحقيق حول الغش في الصفقة التي منحها الأخير لرئيس جهة الشرق لتولي الأشغال بالهرهورة !

حل وزير الداخلية، لفتيت، بالهرهورة صبيحة اليوم الأربعاء، للوقوف على الاختلالات التي كشفتها زيارة الملك ليلة الاثنين الماضي.

وكان برفقة لفتيت كل من والي جهة الرباط سلا القنيطرة وعامل عمالة الصخيرات تمارة، حيث ترجلوا من سياراتهم للوقوف على أشغال البناء والهدم التي بوشرت منذ ليلة الاثنين الماضي، منها إعادة فتح شارعي غرناطة وعلال بنعبد الله اللذين كانت السلطات قد أغلقتهما. فيما مازالت الأشغال جارية في القنطرة الرابطة من الهرهورة وتمارة بعد إغلاقها بتشييد سور أغلق مدخلها من جهة الهرهورة.

ويعكس حضور هؤلاء المسؤولين في عين المكان حجم الاختلالات التي تعرفها الجماعة، وأنها ستؤدي إلى محاسبة مسؤولين متورطون في ما جرى ، بما فيهم رئيس الجهة الشرقية الذي تتولى إحدى شركاته الأشغال هناك ، والذي ساهم وزير الداخلية الحالي في منحه الصفقة عن طريق بعض الجهات ( كالوالي ) .

وطوّق استنفار أمني كبير الهرهورة منذ مساء الاثنين الماضي، بعد غضبة ملكية أخرجت المسؤولين ليلا للوقوف على أشغال إغلاق شارعين رئيسيين وتنزل الآليات لإحداث تغييرات على مستوى التهيئة الحضرية التي شابتها خروقات.

كما لوحظ تواجد آليات ضخمة ويد عاملة بجميع أبواب غابة مخيم الهرهورة والحزام الأخضر، حيث تمت إزالة أبواب خشبية كان قد تم وضعها قبل أيام، ويبدو أنها شوهت جمالية الغابة.

كما تم إغلاق الحزام الأخضر بشكل نهائي وإغلاق شارعي غرناطة وعلال بنعبد الله الرئيسيين واللذين مازالا يشهدان أعمال صيانة وتوسيع.

Written by Kawaliss Rif

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إكتشاف معمل سري لصناعة الذهب داخل معمل لتصبير السمك

علاج جديد عبر الأنف يقضي على كورونا نهائيا