القضاء الخاضع : محكمة الحسيمة تحكم بلسان عامل الإقليم وتصدر عقوبة شهرين في حق الرئيس المكي الحنودي

04/06/2021

كما سبق لعامل إقليم الحسيمة شوراف ، أن ردد وسط معاونيه وبلطجيته من المنتخبين ، على أن المحكمة ستربي رئيس جماعة لوطا بالإقليم بحبس موقوف التنفيذ ، قبل النطق به من طرف الهيئة القضائية، ونزولا عند رغبة العامل ، فقد قررت المحكمة الابتدائية بمدينة الحسيمة أمس الخميس الحكم في حق المكي الحنودي رئيس جماعة لوطا، بالحبس شهرين موقوف التنفيد وغرامة مالية قدرها 500 درهم، مع تحميله الصائر مجبرا في الأدنى.

تجدر الإشارة إلى أن المكي الحنودي، رئيس جماعة لوطا التابعة لإقليم الحسيمة، سبق وأن أعلن عن اختيار حزب سياسي جديد بعد مغادرته لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية.

وقال الحنودي، في تدوينة على حسابه الفيسبوكي “أعلن انخراطي في الحزب المغربي الحر وتأسيسنا للفرع الإقليمي للحسيمة، ودخولنا غمار جميع الاستحقاقات السياسية والانتخابية المشروعة ؛ الجماعية، المهنية البرلمانية، الجهوية والإقليمية”.

وكانت عناصر الدرك الملكي بالمركز القضائي بمدينة امزورن ، قد أحالت الإثنين 12 أبريل الماضي، رئيس جماعة “لوطا” المكي الحنودي، على وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالمدينة.

، وقررت النيابة العامة بمدينة الحسيمة وضع رئيس جماعة لوطا، مكي الحنودي المعروب بـ”عزي المكي”، رهن تدابير الحراسة النظرية بمقر الدرك الملكي بإمزورن.

وجاء هذا الاجراء على خلفية نشر تدوينة عبر حسابه الشخصي بموقع “فيسبوك| يدعو من خلالها ساكنة الجماعة إلى عدم التقيد بقرار حظر التنقل؛ بين الساعة الثامنة ليلا والسادسة صباحا خلال شهر رمضان وارتياد المقاهي من توقيت الإفطار إلى الساعة الحادية عشرة ليلا خلال شهر رمضان .

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار