العثماني والسيسي والسبسي … يثنون على شذوذ رئيس وزراء اللوكسمبورك !

02/03/2019

خلال القمة العربية الأوروبية التي عقدت في مدينة شرم الشيخ مؤخرا، والتي حضرها رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، فاجأ رئيس وزراء لوكسمبورغ كزافييه بيتيل، الحضور، بتصريح مثير اعترف من خلاله انه مثلي الجنس وإن له الحق في العيش بكرامة.

ولاقى تصريح الوزير الشاب دعما غير مسبوق من العديد من الحضور … بما فيهم العثماني والسيسي والسبسي ثم أبو منشار بالإضافة إلى أغلب القادة العرب !

وحصل رئيس وزراء لوكسمبورغ، كزافييه بيتيل، البالغ من العمر 45 عاما على دعم العديد من الوزراء الأوروبيين بعدما دافع عن حقه في العيش كمثلي في القمة الأخيرة التي عقدت بين الاتحاد الأوروبي والجامعة العربية في شرم الشيخ بمصر.

وكتب الوزير الألماني المكلف بالشؤون الأوروبية ميكايل روت في تغريدة الخميس “رجل عظيم. شكرا كزافييه بيتيل”، قبل أن يعبر وزير المال الدانماركي كريستيان ينسن عن الموقف نفسه وأشاد بشجاعة رئيس الحكومة في لوكسمبورغ.

من جهته، صرح بيتيل أن “عدم قول أي شيء لم يكن خيارا”. وأعاد نشر تغريدة للصحافي الألماني شتيفان لايفرت من قناة “تسي دي إف”. وقال لايفرت إن رد الفعل الحاضرين تمثل بصمت فاتر من قبل البعض وصمت يدل على الرضا من قبل آخرين.

وكتب لايفرت أن كزافييه بيتيل (45 عاما) قال في خطاب خلال القمة العربية الأوروبية إنه “متزوج من رجل” وهو أمر “يمكن أن يعاقب عليه بالإعدام في دول عديدة ممثلة حول الطاولة”. وبيتيل متزوج من مهندس معماري منذ 2015، السنة التي سمح فيها بزواج المثليين في لوكسمبورغ.

وأكد عضو في حكومة بيتيل هذه المعلومات لصحيفة “ليسانسييل” التي تصدر في لوكسمبورغ.

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار