الشرق الأخضر لفرز وتثمين النفايات بالناظور تطلق برنامجها التحسيسي بعقد شراكة مع المؤسسات التعليمية

أطلقت مؤسسة الشرق الأخضر لفرز وتثمين للنفايات برنامجها التحسيسي, من خلال خلق شراكة مع المؤسسات التعليمية بإقليم الناظور.

وعبر العضو بالمؤسسة عبد الغفور الهرواشي عن شكره لمدراء المؤسسات التعليمية عن ترحيبهم بالمبادرة, واعتبر أن عملية التحسيس تعتبر ضرورية في هذا المجال, نظرا لما لها من دور كبير وأساسي في إبراز مشروع فرز وتدوير النفايات, وأهميته سواء على المستوى المحلي أو الجهوي أو الوطني.

ووأضاف الهرواشي أنه نظرا للتأخر الكبير الذي يعرفه هذا القطاع، فإن المؤسسة تسعى من خلال البرامج التي سطرتها الى تنفيذ العديد من المشاريع التحسيسية و التثقيفية و التوعوية عن طريق اتخاذ التدابير التالية:

ـ اشراك مكونات وطاقات وأطر وفعاليات المجتمع ككل، للتنسيق و البحث عن مكانية خلق مركز يعتبر بنكا للمعلومات لتوفير الأرضية للمهتمين و الفاعلين في مجال فرز وتدوير النفايات.

ـ وضع برنامج منتظم ومستمر يتمثل في زرع الوعي البيئي لدى المواطن وجعله يهتم بعملبة فرز وتصيف النفايات، باعتباره العنصر الرئيسي في انجاح المشروع.


ـ التنسيق مع المؤسسات التعليمية وجمعيات أباء وآولياء التلاميذ من أجل عقد اتفاقيات شراكة لفرز النفايات داخل المؤسسات التعليمية وزرع الوعي البيئي لدى الناشئة باعتبارها جيل الغد.

Leave a reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like