السلطة الإقليمية بالدريوش تتحالف مع المافيا لإسقاط عبد السلام الطاوس

بعد تحري قام به موقع “كواليس الريف” تبين أن سبب فرض بارونات حزب البام بالدريوش والجهة الشرقية انفسهم رغم جهلهم بالسياسة وابجدياتها وإقصائهم للأمين الجهوي للحزب عبد السلام الطاوس الذي يشغل رئاسة جماعة ميضار بالدريوش، وهو الاطار الوحيد داخل الحزب وربما على صعيد الجهة الشرقية من مجموعة راكبي التراكتور ، حيث يحاولون الضغط بكل الوسائل لتقزيم دور الطاوس بواسطة المال الحرام.

وفي تصريح خص به موقع “كواليس الريف” ، قال مقرب من أحد البارونات الذي ساهم في تهميش واقصاء الطاوس ؛ أن السلطة الإقليمية تخشى من صعود الطاوس , لكونه إطار ويعرف خبايا كثيرة قد تطيح بمسؤولين كبار داخل الاقليم ، مما جعل البارونات يتفقون مع السلطة الإقليمية لإقصاء الطاوس ، بموافقة من بعيوي الفاسد الأكبر داخل منظومة التراكتور، الذي يشغل مهمة رئيس الجهة الشرقية ، بالإضافة إلى الخرجات الشجاعة للطاوس وتناوله الوضع المزري بالاقليم ، مما جعل السلطة ترفع الفيتو ضده، وهو ما قد يضر بحزب البام كثيرا وفق المصدر.

Leave a reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like