السلطات الإيطالية تغلق “مجزرة مغربية” لتقديمها خدمات للصوص و تجار المخدرات

قامت السلطات الأمنية بمدينة ميلانو الإيطالية، بتعليق رخصة “مجزرة إسلامية” يمتلكها مغربي .. بتردد عليها المسلمون بكثرة، و غلق المحل لعشرة أيام، بسبب ما ادعته من تقديم خدمات لأجانب أكثرهم لصوص و تجار مخدرات.

و قد اتخد والي أمن ميلانو هذا القرار، في إطار الوقاية و السيطرة على التراب الوطني و مراقية الأماكن العامة، حيث جرى اتخاد هذا القرار في أعقاب العديد من عمليات المراقبة التي نفذها الأمن الإيطالي في الأشهر الأخيرة، و التي أظهرت تردد عدد كبير من ذزوي السوابق العدلية على المحل المذكور.

و سيبقى “محل الجزارة ” الذي يُزود عددا كبيرا من الأجانب المسلمين وحتى الإيطاليين في جنوب ميلانو، نظرا لجودة السلع واللحوم، مُغلقا بمدة عشرة أيام انطلاقا من 30 من شهر أيريل الماضي.

و يذكر أنه تم غلق محل أخر لنفس المدة و لنفس السبب أيضا، بتهم تتعلق بالمخدرات، مع تفعيل إجراءات طرد البائع من التراب الوطني بعدما تبين أنه يقيم في إيطاليا بطريقة غير قانونية.

Leave a reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like