الدرك الجزائري يباشر حملة إيقافات في صفوف رجال الأعمال‎

أطلق الدرك الجزائري العنان صبيحة اليوم الإثنين، لحملة إعتقالات في صفوف عدد من رجال الأعمال الكبار بالبلاد، من ضمنهم الأخوة كونيناف ورجل الاعمال الشهير اسعد ربراب.

ووفقا لمصادر إعلامية جزائرية، فقد أقدم الدرك الجزائري على توقيف رجل الاعمال و صاحب مجمع سفيتال اسعد ربراب، على خلفية الإشتباه في تورطه بتهم تتعلق بالتصريح الكاذب المتعلق بحركة رؤوس الأموال من وإلى الخارج، وتضخيم فواتير و استيراد عتاد مستعمل، بالرغم من الاستفادة من امتيازات جبائية ومصرفية، إذ سيتم تقديمه أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة سيدي أمحمد فور انتهاء التحقيق.

وفي سياق متصل واصلت مصالح الدرك عملية الإيقافات بإعتقال على الإخوة كونيناف رضا وعبد القادر وكريم ثم طارق الموجودين ضمن قائمة رجال الأعمال الممنوعين من السفر، وذلك يتهم تتعلق بتورطهم في استغلال نفوذ الموظفين العموميين من أجل الحصول على مزايا غير مستحقة، و تحويل عقارات و امتيازات عن مقصدها الامتيازي، حيث سيتم تقديمهم أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة سيدي امحمد فور انتهاء التحقيق.

Leave a reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like