الرئيسية

الجهل سيقتل المغاربة قبل كورونا…ازدحام كبير أمام أبواب الأسواق الكبرى لاقتناء الكمامات الواقية

إلهام آيت الحاج:

يبدو أن الحكومة المغربية لم تكن موفقة بالمرة عندما قررت بعد مغرب أمس الإثنين إجبارية ارتداء الكمامة على كل من له حق الخروج الاستثنائي من المنزل في ظل حالة الطوارئ الصحية الحالية، خاصة وأن القرار الجديد تضمن عقوبات حبسية وغرامات مالية سيشرع في تطبيقها بدءا من اليوم الثلاثاء.

تداعيات هذا القرار غير محسوب التوقيت كانت كما توقعها الجميع، حيث شهدت أبواب الأسواق الكبرى منذ الساعات الأولى من صباح اليوم ازدحاما خطيرا قد يساهم في انتشار فيروس كرورونا بشكل كارثي، فالحكومة كان عليها أن تتوقع تهافت الناس لاقتناء الكمامات وعدم التزامهم بالاحتياطات الواجب اتخاذها، فالجميع يعرف أن المغاربة أبانوا عن استهتار مثير للحيرة وتحد دائما لتدابير الحجر الصحي منذ اليوم الأول لاعتماده، فما بالك إن واجهتهم بالحبس والغرامة اللذين سيطبقان بشكل فوري.

كان الأجدر بالسلطات المغربية أن تعطي مهلة من الوقت تمتد لثلاثة أو أربعة أيام حتى لا تثير حس “اللهطة” الساكن في نفوس المواطنين، لأنه حتى من كان ينوي عدم مغادرة منزله لعدة أيام قادمة، خرج منذ الساعات الأولى من صباح اليوم للتزاحم على الكمامة المفروضة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق