الثلاثاء المقبل سيتم الاعلان عن المنافسين الثلاثة لنيل جائزة ساخاروف

07/10/2018

كما سبق وكان موقع “كواليس الريف” سباقا لنشر الخبر منذ مدة، أُعلن البرلمان الأوروبي رسميا في الأيام القليلة الماضية عن ترشيح “ناصر الزفزافي” قائد حراك الريف والمعتقل حاليا بسجن عكاشة، لنيل جائزة “سخاروف” لحرية التعبير.

وتنافس “الزفزافي” على نيل الجائزة المذكورة، 8 أسماء أخرى لشخصيات ومنظمات حقوقية، تنتمي إلى جنسيات وبلدان متعددة، منهم المحامية الألمانية “سيران أتيس”، المصور العسكري السوري “سيزار”، المخرج الأوكراني “أوليغ سينتزوف”، الأمريكي “دواين جونسون”، الناشطة الكندية “ماري فاغنر”، ومنظمات حقوقية غير حكومية أخرى.

وسيتم الإعلان عن لائحة المترشحين القصيرة، والتي ستضم ثلاثة أسماء فقط يوم الثلاثاء المقبل الـ 9 من شهر أكتوبر الجاري، وسيعلن عن إسم المترشح الفائز في نفس اليوم، فيما سيقام حفل تسليم الجائزة في مدينة ستراسبورغ الفرنسية، شهر دجنبر المقبل حسب إعلان البرلمان الأوروبي.

للإشارة، فجائزة “سخاروف” التي رشح لها البرلمان الأوروبي، المغربي “ناصر الزفزافي”، تمنح لأحد الأفراد أو المنظمات التي تدافع عن حقوق الإنسان والحريات الأساسية.

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار