البرلماني عبد الله أوشن يتشاور مع مافيا المخدرات بهولندا لتصفية طاقم “كواليس الريف”

07/07/2020

توصل موقع “كواليس الريف” بشهادة وتسجيل للبرلماني المنتخب حديثا بمجلس المستشارين عبد الله أوشن ورئيس جماعة عين الزهرة السابق ، البالغ من العمر عتيا , والذي أفاد لأحد مقربيه أن المافيا المتحدرة مز عين زورة بإقليم الدريوش ، المقيمة بهولندا طلبت منه الإذن لهم بالاعتداء على طاقم موقع “كواليس الريف” بل بلغ الأمر الى الحديث عن التصفية الجسدية.

وبناء على المعلومات التي يحوزها الموقع ، فان عناصر المافيا، وضمنهم قريب لأوشن، طلبوا منه القيام باللازم وتسخير المافيا لتصفية طاقم “كواليس الريف” .
وبعد بحث دقيق توصل الموقع الى أسماء جميع الاشخاص المعنيين وبناء عليه قرر الموقع وضع شكاية لدى المصالح المختصة ضد البرلماني المعلوم والاشخاص الذين يعتزمون القيام بنشاطهم الإجرامي المقيمون بهولندا من خلال تسخير عصابة من تجار المخدرات .

وسبق للموقع أن نشر قصاصة إخبارية حول أوشن ، الذي حصل على مقعد برلماني بطرق مشبوهة بدعم من جهات فاسدة ، وتنظيمه مأدبة غذاء فاخرة حضرها عناصر المافيا والمنتخبون بترخيص من عامل الدريوش حيث كان من المنتظر أن بحظرها أزيد من 500 شخص إلا أنه بعد نشر مقال “كواليس الريف” لم يحضر إلا القليل من المدعوين ليتم تحويل أغلب الأكباش التي تم اقتنائها إلى الخيرية.

تفاصيل أخرى عن سيرة هذا الشخص تاتيكم لاحقا .

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار