الإعدام للوحش « سامة ».. الذي إغتصب وقتل تلميذة …!

قضت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف خلال جلستها، مساء أمس الخميس، بإدانة الملقب بـ »السامة » المتهم باختطاف واغتصاب وقتل تلميذة بايت ايمور نواحي المدينة الحمراء، بالاعدام وغرامة قيمتها 30 ألف درهم كتعويض للطرف المدني .

وتعود تفاصيل القضية لشهر مارس من سنة الماضية، حينما تم العثور، على تلميذة جثة هامدة بدوار البرجة بجماعة أيت ايمور نواحي مراكش، وهي ملطخة بالدماء وثيابها منزوعة ما رجح تعرضها للإغتصاب قبل قتلها.

وبحسب مصادر مطلعة، فإن الضحية المسماة قيد حياتها » اسمهان « ، تدرس بالمستوى السادس ابتدائي، تأخرت على غير عادتها في الوصول إلى بيت أسرتها، بعد مغادرتها للمدرسة على الخامسة مساءا، ما جعل عائلتها يخرجون للبحث عنها، قبل أن يصدموا بمشهد العثور عليها مقتولة في مكان منعزل بين أشجار » الكاليبتوس. «
وأشارت المصادر ذاتها، إلى أن التلميذة الضحية بدت على جثتها آثار الضرب وثيابها منزوعة مما يرجح فرضية تعرضها للإغتصاب قبل مقتلها.

وكانت عناصر الدرك الملكي، قد القت القبض على الظنين، يوم الاربعاء مارس المنصرم، وهو من ذوي السوابق العدلية، بعدما قام باختطاف فتاة بدوار البرجة بمنطقة أيت ايمور ضواحي مراكش.

يشار ان الظنين المعروف بجرائمه اعترف بالتهم المنسوبة اليه خلال التحقيق معه.

Leave a reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like