الأمطار تكشف عن هشاشة البنية التحتية لملعب كرة القدم المصغرة الجديد بتمسمان

يبدو أن معاناة شباب دوار عين مكثير التابع لجماعة آيث مرغنين بتمسمان ستستمر, بعد فرحتهم المؤقتة التي لم تدم سوى أسبوع, بمشروع ملعب كرة القدم المصغرة, حيث فضحت أمطار السماء المستور وكشفت عن هشاشة البنية التحتية للملعب, وبهذا فقد أكدت الأمطار وبالملموس ما كان يقال من طرف الشباب عن التجاوزات والفساد وعدم تحمل المسؤولية من طرف المسؤولين.

هذا وقد أكد شباب دوار عين مكثير بإقليم الدريوش ل”كواليس الريف” أن مثل هذه الأعمال تضرب في عمق كرامة كل الشباب الغيورين على المنطقة وكذا في الخطابات الرسمية للدولة التي تتغنى بمحاربة الفساد.

وحمل شباب المنطقة المسؤولية للمقاول المسؤول عن المشروع وكذلك رئيس جماعة آيث مرغنين الذي لم يقم بأي رد فعل تجاه هذه الخروقات.

وأكد شباب المنطقة على الوقوف ضد هذه التجاوزات والدفاع عن حقوقهم المشروعة.

جدير بالذكر أن ميزانية هذا المشروع, حسب ما صرح به بعض المسؤولين داخل الجماعة, تقدر ب30 مليون سنتيم, وهو ما يطرح تساؤلات كثيرة لعل أهمها : أين صرفت تلك الأموال…

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار

الأحد 7 فبراير 2021 - 10:29 17
السبت 6 فبراير 2021 - 23:49 3
السبت 6 فبراير 2021 - 19:59 5