الأطباء ومهنيو الصحة ينددون بالأحكام القاسية الصادرة في حق معتقلي الريف

وقع مهنيو الصحة عرضية تحمل توقيعات أطباء، وأخصّائيين، وأطباء أسنان، وأطباء نفس، وصيدليِّين، والتي تندد بالأحكام الجائرة والقاسية ضد معتقلي الحراك الاجتماعي بالريف .

وعَبَّرَ مهنيو الصحة، عن تضامنهم مع عائلات المعتقلين، وعن قلقهم من ع”ودة المحاكمات السياسية واستصدار الأحكام والعقوبات القاسية في حق محتجّين وإعلاميين، ومواجهة الحَركات الاحتجاجية السلمية بالعنف ورفض الحوار”.

وطالب المهنيون بـ”الإنصات إلى صوت المجتمع وغضب فئاته، والانحياز إلى الإنصاف والعدالة، والعمل المشترك المترفع عن الحسابات السياسية الضيقة”.

وبحسب ما تضمنته العريضة، فإن “الاعتقالات التي شهدها المغرب مؤخرا عقب الحراك الشعبي سواء في جرادة أو في الريف أو مناطق أخرى جعلت المنظمات الوطنية تتضامن بشكل كثيف من أجل إطلاق سراح المعتقلين”.

Leave a reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like