اعتقال “مقدم” ضلل العدالة في جريمة قتل مروعة ب “مثلث الموت” تيزي وسلي

في قضية مثيرة ، تابع الوكيل العام باستئنافية تازة، عون سلطة برتبة مقدم، بعد ما حاول تضليل العدالة والتغطية على جريمة قتل في حق الفروع.

وحسب ما أوردته مصادر محلية، فإن عون السلطة المذكور، حاول إقناع عناصر الدرك الذين حضروا لمعاينة جثة فتاة عشرينية، بعدم بعثها لمستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي ابن باجة بتازة بداعي أن الوفاة عادية ناتجة عن انتحار، لا تستدعي التشريح الطبي.

وأشارت المصادر ذاتها، أن المعني بالأمر حاول إرشاء عناصر الدرك المكلفين بالتحقيق في الحادث بعدما أبلغ عن انتحار الفتاة، مقترحا عليهم تسعة آلاف درهم رشوة مقابل الإسراع بالدفن وعدم بعث الجثة للتشريح.

وأثار الأمر شكوك الضابطة القضائية التي ألحت على القيام بواجبها واستشارت الوكيل العام للملك، قبل أن يتضح من خلال التشريح الطبي أن العشرينية مقتولة ولم تنتحر .

وبعد التحقيقات التي قام بها عناصر الدرك الملكي تبين أن الجريمة ووقعت بتراب بجماعة تيزي وسلي بإقليم تازة حيث اتضح أن الأب متورط في قتل ابنته بسبب خلاف بسيط ضربها بعنف شديد لتموت بين يديه ويفتعل حادث الانتحار للتغطية على الجريمة وتضليل العدالة.

Leave a reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like