إنقلاب كبير وقربلة وسط قضاة الناظور بعد تعيين قضاة جدد في مناصب المسؤولية

16/10/2021

عقدت محاكم الناظور بجميع درجاتها خلال النصف الأول من هذا الشهر( أكتوبر ) ، وعلى غير العادة ، جمعياتها العامة السنوية، التي كان مقررا أن تعقد في شهر دجنبر المقبل ، وهي مناسبة من المفروض أن تكون فرصة للنقاش البناء والهادئ الذي تفرضه الوظيفة القضائية ومناسبة لتبادل الاقتراحات والحلول بشأن كل المسائل ذات الطابع التنظيمي داخل المحاكم، والتي عرفتها السنة القضائية المنتهية. كما ينبغي إيجاد حلول لها في السنة الموالية، فضلا عن الدور التقليدي للجمعية العامة ، ألا وهو تنظيم العمل وتوزيع الشعب بين القضاة العاملين داخل محاكم الناظور ، وفق النزاهة والمردود والكفاءة ، بعيدا عن الموالاة والقرب ، حيث جرى إبعاد عدة قضاة ، وتغييرهم بآخرين ، معروفين بمدى موالاتهم لأحد المسؤولين الكبار في القضاء على صعيد الإقليم، حيث جرى تعيين كل من الحدوتي رئيسا للغرفة الجنائية الإستئنافية ، والطلحاوي رئيسا للغرفة الجنائية الإبتدائية، كما عين أوسطي مسؤولا عن قضايا التلبس في الإستئناف، وتم كذلك إبعاد كل من حسون نائب رئيس المحكمة الابتدائية السابق ، وبكور ، من قضاء التلبس الإبتدائي ، وفصلهما عن أي مسؤولية أخرى ، كما تم تعيين قضاة جدد للتحقيق ، ونواب لرئيسي محكمتي الإستئناف والإبتدائية .

تفاصيل مثيرة عما دار خلال الجمع العام وكواليسه ترقبوها في تقرير مفصل غدا الأحد .

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار