إنشاء قاعدة عسكرية متطورة مغربية إسرائيلية مشتركة بجماعة أفسو بإقليم الناظور

18/11/2021

كشفت تقارير دولية أن المغرب وإسرائيل توصلا إلى اتفاق يقضي بإنشاء قاعدة عسكرية مشتركة على ضفاف الساحل المتوسطي للمملكة.

ووفقا لذات المصدر، فإن الاتفاق يأتي في إطار التعاون العسكري الثنائي بين البلدين، والذي سيتم التوقيع على بروتوكولاته الأسبوع المقبل، خلال الزيارة التي سيجريها وزير الدفاع الإسرائيلي للرباط، يومي 24-25 من نونبر الجاري، والتي ستشمل أيضا دعم الإنتاج الحربي المغربي، واستثمار شركات إسرائيلية مختصة في الإنتاج العسكري بالمغرب.

وأضافت ذات التقارير أن المكان المتوقع لهذه القاعدة سيكون منطقة أفسو بالعروي ضواحي الناظور، وهي النقطة التي تبعد ب 40 كيلومترا فقط عن ثغر مليلية المحتل، وبأزيد من 100 كيلومتر بقليل عن التراب الجزائري، وهو ما من شأنه أن يثير أكثر مخاوف البلدين، اللذين لا ينظران بعين الرضا للتعاون العسكري المغربي الإسرائيلي المتزايد، ويرون فيه إخلالا واضحا بموازين القوى بالمنطقة.

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار