إغتيال إبن فنانة مغربية شهيرة بطريقة بشعة

اهتزت مدينة أزمور بإقليم الجديدة، أمس الجمعة، على وقع جريمة قتل بشعة، راح ضحيتها شاب في مقتبل العمر.

وحسب ما أوردته مصادر محلية، فإن شقيقين توأم أبكم، في عقده الثاني، دخل في صراع داخل أسوار المدينة القديمة بأزمور، مع شاب يكبرهما بأقل من 4 سنوات، ما حدا بشاب آخر إلى التدخل، بغية فظ النزاع، لكن أحد الشقيقين سدد إليه طعنة بواسطة سلاح أبيض، عبارة عن سكين، أصابته مباشرة في القلب، وأسقطته أرضا مذرجا في دمائه.

وأشارت المصادر أيضا، إلى أن الضحية لم يكن إلا ابن الفنانة الشعبية الشهيرة “السعدية الزمورية” رئيسة مجموعة “العونيات”. المعروفة في المنطقة والمغرب بكونها رائدة فن العيطة.

وقالت المصادر أن الضحية توفي على متن سيارة إسعاف كانت تقله إلى المستشفى المحلي بأزمور.

هذا، وأوقفت المصالح الأمنية لدى مفوضية أزمور، الشقيقين التوأمين، والشخص الثالث الذي كانا في صراع معه، ووضعتهم الضابطة القضائية تحت تدابير الحراسة النظرية، في إطار البحث الذي تجريه بإشراف من الوكيل العام لدى استئنافية الجديدة.

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار

الأحد 7 فبراير 2021 - 10:29 17
السبت 6 فبراير 2021 - 23:49 3
السبت 6 فبراير 2021 - 19:59 5