إعتقال وزير العدل الجزائري بعد محاولته إدخال ( 900 مليار سنتيم ) إلى المغرب !

06/04/2019

كشفت تقارير إعلامية جزائرية اليوم ، أنه جرى توقيف وزير العدل السابق، الطيب بلعيز، عند الحدود الجزائرية المغربية، خلال محاولته مغادرة البلاد بطريقة غير شرعية.

وأوضحت صحيفة “وقت الجزائر” ، اليوم السبت ، خبر توقيف لوح، رفقة نائب برلماني سابق وعقيد من الجيش الشعبي الوطني وفر له المبيت في بلدة مرسى بن مهيدي المتاخمة للحدود المغربية غربا.

وتابعت ذات الصحيفة نقلا عن مصادر وصفتها بالموثوقة، أن الوزير كان يحاول الخروج من الجزائر رفقة مهربين ليلة الجمعة، وفي حوزته حوالي 850 مليون أورو حوالي ( 900 مليار سنتيم ) … قبل أن يتم توقيفه في حدود الثالثة والنصف فجرا.

وتم وضع الوزير لوح، تحت المراقبة من طرف مصالح الشرطة بعد أن اقتيد لمدينة بوسعادة حيث يخضع للتحقيق.

يأتي ذلك عقب توقيف رجل الأعمال علي حداد ، المقرب من عبد العزيز بوتفليقة، في وقت سابق، على مشارف الحدود الجزائرية التونسية.

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار