in

إطلاق النار وقتل ثلاثة أشخاص أثناء إلقاء “بوتين” لكلمته

قتل 3 أشخاص، مساء الخميس 19 دجنبر الجاري، في إطلاق نار قرب مبنى هيئة الأمن الفدرالي الروسي في العاصمة موسكو. ونقلت قناة «روسيا اليوم» عن شهود عيان، أن شخصاً مجهولاً فتح النار من سلاح رشاش، بالقرب من المبنى. وأضافت أن إطلاق النار أسفر عن مقتل 3 أشخاص، دون توضيح هويتهم.

بينما أعلنت السلطات الروسية، عن تحييد مسلح أطلق النار قرب مبنى هيئة الأمن الفدرالي الروسي في العاصمة موسكو.

الهجوم وقع في نفس التوقيت الذي كان فيه الرئيس فلاديمير بوتين في الكرملين يلقي كلمة تهنئة بمناسبة عيد جهاز أمن الدولة، الذي يوافق الجمعة 20 دجنبر.

قال شاهد عيان: «سمعنا صوت إطلاق رصاص وصراخاً، وتم دفع الناس من الشارع إلى داخل المباني المجاورة لحمايتهم». ولم تذكر القناة مزيداً من التفاصيل، كما لم يرد تعليق رسمي حتى الساعة .

من جهتها قالت وكالة «رويترز» إن أعيرة نارية دوّت في وسط العاصمة الروسية موسكو، قرب مقر جهاز الأمن الاتحادي الروسي (إف.إس.بي) مساء اليوم الخميس، بعد أن نقلت وكالة إنترفاكس للأنباء عن جهاز أمني قوله إنه حيّد مهاجماً، وإن عدداً من الأشخاص أصيبوا.

كما سمع مراسل من رويترز أصوات صرخات مصدرها موقع الأحداث، بينما وسعت السلطات نطاق المنطقة التي طوقتها وطلبت من المارة الابتعاد عن المكان.

تعدّ المنطقة التي وقع فيها الهجوم وسط موسكو سياحية، وتبعد قرابة 300 متر فقط عن مبنى الكرملين، وشهدت عقب الهجوم تعزيزات أمنية كثيفة، وهناك حديث عن حريق.

Written by kawalissRif

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مرة أخرى دهس شرطي مرور بشكل مروع !

هولاندا ترفع القبعة للمخابرات المغربية التي نجحت في تحديد مكان تواجد أخطر المجرمين “التاغي”