in

إسهال حاد وسط القائمين على مهرجان موازين خوفا من إعادة سيناريو المقاطعة

بعدما شهدت النسخة السابقة حملة مقاطعة واسعة، منذ بدء مهرجان موازين، بحيث اعتبرت أسوء دورة من حيث الحضور على مدار 18 سنة من وجود المهرجان، أعلنت جمعية مغرب الثقافات عن البرمجة الرئيسية لهذه السنة، قالت إنها ستؤثث بثلة من النجوم والاصوات الغنائية العالمية والمحلية .

وكشفت الجهة المنظمة، أن أفضل الأصوات الغنائية الإفريقية والعالمية ستتألق مرة أخرى على منصات المهرجان تتصدرها قائمة تشكل بانوراما جديدة لأروع ما جادت به إفريقيا من الفن الاستعراضي الراقي، إذ سيكون الحفل الافتتاحي موعدا فنيا فريدا في برمجة المهرجان، حيث سيبرز الزخم الغني للأصوات التي ستؤثث هذا الفضاء طيلة أسبوع كامل”، حسب البلاغ

وتضيف الجمعية أن الجمهور سيكون على موعد، يوم الجمعة 21 يونيو، مع “بي سي يوسي”، حيث يمتزج أداء هذه المجموعة الفريدة من نوعها من جنوب إفريقيا بين الفري جاز أو “الجاز الحر”، والستوج والأداء المتميز بالطاقة الأخاذة لجيمس براون. ( بحسب زعم القائمين على المهرجان الذي يستهلك عشرات الملايير من الميزانية )

وبمجرد الإعلان عن البرمجة الرئيسية لهذه السنة تساءل العديد من النشطاء عن الظروف التي يمكن أن تمر بها هذه النسخة، في ظل ما عرفته النسخة الماضية من مقاطعة واسعة للمغاربة.

Written by Kawaliss Rif

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

فتاة وسيمة تلتحق بالتجنيد الإجباري

المفاجأة التي يحضرها هيرفي رونار لخصوم المغرب في كأس إفريقيا