إبن أبرشان ينظم حفلات لاستهلاك المخدرات الصلبة والخمور تحت حماية رجال السلطة

علمت “كواليس الريف” من مصادرها الخاصة أن منزلا بجماعة بويافر إعزانن يتخذه المسمى جواد أبرشان إبن البرلماني محمد أبرشان , ( يتخذه ) وكرا لاستهلاك المخدرات الصلبة والخمور مع أصدقائه.

ووفق مصادر الموقع, فإن جواد أبرشان ( بارون المجلس ) يحيي ليالي حمراء بالمنزل المذكور مع أصدقائه رفقة بعض بنات الليل, إلا أن الغريب في الأمر هو استغلاله أعوان الجماعة القروية للقيام بمهام الخدم خلال سهراته, ويستغل كذلك سيارات الجماعة, بالإضافة إلى بعض عناصر القوات المساعدة الذين يأمنون له المكان.

ومن جهة أخرى علمت “كواليس الريف” أن بارون مخدرات معروف مقرب من أبرشان يتحدر من سلوان مازال يمارس نشاط الاتجار في المخدرات رغم قضائه عقوبة حبسية.

وكان البارون قد أدين منذ سنوات بتهمة الاتجار في الممنوعات, وفر من السجن أثناء حبسه قبل أن يتم اعتقاله مرة أخرى داخل منزل يملكه صديقه محمد أبرشان.

وقالت مصادرنا إن مسؤولي المنطقة وبخاصة خليفة القائد وكذا المنتخبين لهم علاقة مشبوهة بمجرمي المنطقة وينظمون ليالي حمراء يستهلكون خلالها صنوفا من أنواع المخدرات والخمور …!

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار

الأحد 7 فبراير 2021 - 10:29 17
السبت 6 فبراير 2021 - 23:49 3
السبت 6 فبراير 2021 - 19:59 5