أندونيسيا تطرد عاهرات مغربيات من جزيرة بالي السياحية

طردت سلطات جزيرة بالي في إندونيسيا سيدتين مغربيتين وأعادتهما إلى المغرب بعد انتهاء صلاحية تأشيراتهما وجوازات سفرهما المغربية، حيث لم يعد مسموحا لهما بالعودة إلى إندونيسيا.

وحسب تقارير إخبارية، وصلت الشقيقتان البالغتان من العمر، 37 و 41 عاما، إلى بالي في 27 نوفمبر 2019 بتأشيرة سياحية لمدة 30 يوما، لممارسة الدعارة ، وانتهى الأمر بهما بالبقاء بالجزيرة لمدة 886 يوما، وخلال إقامتهم، انتهت صلاحية جوازات سفرهم المغربية.

وذكرت صحيفة بالي صن، السلطات الإندونيسية أمرت بترحيلهما إلى المغرب، وتم وضعهما على متن رحلة الخطوط الجوية السعودية إلى جاكرتا، ثم إلى مطار الدار البيضاء .

وأكد رئيس مكتب بالي بوزارة حقوق الإنسان الإندونيسية، صحة هذه المعلومات. وبحسب قوله، فإن الأختين تعرفان إجراءات التقدم بطلب لتمديد التأشيرة، لكنهما لم تقوما بالأمر. وأضاف المسؤول ذاته، أن الشقيقتان مدرجتان الآن على القائمة السوداء للمسافرين الوافديع على إندونيسيا.

وكالات:

مقالات ذات الصلة

02/10/2022

في بداية الشتاء … روسيا توقف إمدادات الغاز عن عدد من الدول الأوروبية

02/10/2022

المغرب يقرر إعادة تشغيل منجم الحديد بجبل إيكسان ببني بويفرور بالناظور

02/10/2022

مثير : الفتاحي مرشح حزب الاستقلال في الإنتخابات التشريعية الجزئية بالدريوش يتهم العامل في خسارته ، ويصفه بالحيوان الحاقد !!

01/10/2022

إنتخاب جودار أمينا عاما لحزب الإتحاد الدستوري

01/10/2022

توقيف كولومبي ينشط في تهريب المخدرات جوا من المغرب

01/10/2022

المرشح الخلفيوي عن البام في الإنتخابات التشريعية بالدريوش يشعر بالمرارة والخيانة … الأصوات تبخرت والتزوير ظاهر !

01/10/2022

إنتحار طالبة في الحي الجامعي بوجدة !

01/10/2022

جودار وعبيابة وبنسعيدي والشاوي ، يتنافسون لخلافة ساجد على رأس الإتحاد الدستوري

01/10/2022

المنتخب المغربي لمبتوري الأطراف يحقق فوزا تاريخيا في مونديال تركيا

01/10/2022

المخابرات تسقط 20 شخصا ضمن شبكة تزوير خطيرة في الناظور ومدن أخرى

01/10/2022

ثقة الفرنسيين في ماكرون تهبط إلى أدنى مستوى لها

01/10/2022

أبٌ يُعــذِّب و يحرق طفلته لفتحها الثلاجــة دون إذنه

01/10/2022

نشرة إنذارية : رياح قوية وأمطار رعدية بالمغرب

01/10/2022

الرئيس التونسي يفتعل مشكل آخر مع المغرب ، ويضع صورته على الصحراء !

01/10/2022

كوارث قطاع الصحة في المغرب … موعد السكانير بعد سنتين !