in ,

أموال يتبـــــرع بها ناظوريون وجهات أجنبية في رمضان وتبددها جمعيات !

في الوقت الذي تتسابق فيه عدد من الجمعيات وأغلبها تخضع لجهات مشبوهة لتقديم مساعدات وتنظيم أعمال خيرية وقفة رمضان خلال هذا الشهر الفضيل .. كل حسب الأهداف التي ترمي إليها ومسمى الجمعية، تنتهز فيه جمعيات أخرى أو ما يصح أن يطلق عليها أشباه الجمعيات، وقد تكاثرت أعدادها في الآونة الأخيرة بإقليم الناظور لاستغلال كلمة “جمعية خيرية ” لجمع الأموال، ليس عند هذا الحد فحسب فقط فقد وصلت أطماع البعض حد النهب والاحتيال لتخزين أموال، وقد انتشرت بالمنطقة ، خلال السنوات الأخيرة العشرات من الجمعيات الخيرية وبأسماء مختلفة وبأعمال أكثر اختلافا والتي أعلنت خلال هذا الشهر الكريم ، أنها تعمل على جمع التبرعات المالية والعينية من المواطنين والمؤسسات ورجال الأعمال لتقديمها على شكل قفف رمضانية للفقراء أو أصحاب الأمراض واليتامى وغيرهم من وذوى الاحتياجات في محاولة منهم لتحسين أوضاعهم ، إلا أن موقع ( kawalissrif.com ) اكتشف أن بعض الجمعيات التي تعمل في هذا المجال لا تصرف الأموال التي تقوم بجمعها كما هو معلن .. وإنما تصرفها في اتجاهات أخرى تخدم مصالح القائمين عليها فقط . الأعمال الخيرية في رمضان التي تعد لصيقة بكل ناظوري منذ زمن غابر تحولت في سنوات ليست بالبعيدة إلى عمل يقتصر بشكل كبير على الجمعيات، غير أن بعض أولئك الذين يعتبرون أنفسهم ناشطين في هذا المجال، قد اتخذ من هذا العمل وسيلة لجمع الأموال تحت غطاء شرعي بحجة العمل الخيري التطوّعي. وقد وقف طاقم الموفع .. عند تجاوزات هذه الجمعيات ، التي اتخذت من العمل التطوعي و الخيري وجهاً آخر للكسب غير المشروع، وحتى يعلم الكثيرون أن أموالهم التي يتبرعون بها لا تصل بالضرورة إلى من يستحقونها فعلا … لكن المثير في هذا كله أن تلك العصابات من أرباب الجمعيات يقومون بأخذ صور للمستفيدين من قفف رمضان لتسليمها للجهات الداعمة ، كل على حدى .. وذلك لإيهامهم على مآل التبرعات … مع تسليم شواهد تقديرية لهم كجزاء على ذلك … !!؟

Written by kawalissRif

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الناظور : مسؤولين كبار ومنتخبين ، يمتلكون ودائع بنكية ضخمة في مليلية !

عاجل : إبعاد الملف المغربي من المنافسة على مونديال 2026