أمواج شاطئ السعيدية تخطف روح عنصر من القوات المساعدة

05/07/2020

رجاء الشامي:

لفظ عنصر من أفراد القوات المساعدة أنفاسه الأخيرة بعدما جرفته أمواج بحر السعيدية، في الساعات الأولى من صباح اليوم الأحد 5 يوليوز الجاري.

وأوضح مصدر محلي أن الهالك يبلغ من العمر 25 سنة لقي نحبه في تمام الساعة الثامنة والنصف صباحا، رغم تدخل عناصر الوقاية لإنقاذه، فيما تمكنت من إنقاذ صديقه الذي كان يرافقه.

وأضاف المصدر أن الصديقين اللذان يتحدران من مدينة وجدة اختارا الاستجمام بشاطىء السعيدية، في الوقت الذي شهدت فيه الجهة الشرقية موجة حرارة مرتفعة.

وتمكنت عناصر الوقاية، بحسب ذات المصدر، من انتشال جثة الغريق ونقلها إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي الدراق ببركان، بينما تم إسعاف صديقه الذي ساعفه الحظ من البقاء على قيد لحياة.

ويذكر أن حالات الغرق ارتفعت بشكل ملحوظ في الأيام القليلة الأخيرة بعد رفع الحجر الصحي عن المغاربة، وبخصوص شاطئ السعيدية تحديدا شهد حالتي غرق منتصف الشهر الماضي.

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار